الصفحة الرئيسية  »  آخر الأخبار   »   2018   »   july   »   موارد الشارقة تدرب الطلبة والطالبات في الجهات الحكومية خلال الصيف

آخر الأخبار

ارشيف
الرجوع إلى الأخبار

موارد الشارقة تدرب الطلبة والطالبات في الجهات الحكومية خلال الصيف

26/07/2018

يشهد برنامج التدريب الصيفي للعام 2018 الذي تنفذه دائرة الموارد البشرية بالشارقة إقبالاً واسعاً من طلبة المدارس والجامعات . وتقيم الدائرة البرنامج بالتعاون مع كافة الجهات والمؤسسات الحكومية بالإمارة .
ويستمر البرنامج مدة 4 أسابيع متتالية بمشاركة ( 237 ) طالباً وطالبة من الجامعات والكليات ، وطلبة المدارس من الصف العاشر إلى الصف الثاني عشر . ويشارك طلبة الجامعات والكليات من مختلف التخصصات ، وهي : الموارد البشرية و العلاقات العامة والقانون والهندسة والبيئة المستدامة وعلم الاجتماع وعلوم الكمبيوتر والمحاسبة وإدارة الأعمال وإدارة الجودة والعلوم السياسية والعلوم الصحية والطب البشري والكيمياء والبيطرة والعلاقات الدولية والإرشاد السياحي وعلم النفس والتسويق والتربية واللغة العربية وآدابها ونظم المعلومات والفن البصري .
وتنسق الدائرة تدريب الطلبة بالشراكة مع الدوائر والهيئات والمؤسسات التابعة لحكومة الشارقة ، ويتم تدريبهم في مقارها ضمن كافة القطاعات الوظيفية الخاصة بها . حيث شاركت هذا العام العديد من الجهات ، وهي : موارد الشارقة بفرعيها في اللية والخان ، وبلدية الشارقة وبلدية الحمرية وبلدية البطائح ودائرة التنمية الاقتصادية ، وإدارة المتاحف بمتحف الشارقة للحضارة الإسلامية ومتحف الشارقة البحري ، والمكتب الإعلامي لحكومة الشارقة و مؤسسة الشارقة للإعلام و دائرة الإحصاء والتنمية المجتمعية ومطار الشارقة الدولي ودائرة الموانئ البحرية والجمارك وهيئة الإنماء التجاري والسياحي وجمعية الشارقة الخيرية ودائرة الشؤون الإسلامية ودائرة الحكومة الإلكترونية وهيئة البيئة والمحميات الطبيعية وسجايا فتيات الشارقة ودائرة شؤون الضواحي والقرى وهيئة الطرق والمواصلات ومركز الاستكشاف ودائرة شؤون البلديات والزراعة والثروه الحيوانية .
وتحرص الدائرة سنوياً على تنظيم برنامج التدريب الصيفي خلال فترة الصيف للطلبة والطالبات بهدف شغل أوقات فراغهم بما هو مفيد لهم ولمجتمعهم ، وتطوير مداركهم الذهنية وصقل شخصياتهم من خلال احتكاكهم ببيئات العمل . بالإضافة إلى تنمية الشعور بالمسؤولية لديهم، وإكسابهم الخبرات والمهارات التي تساعدهم مستقبلاً على الانخراط في الحياة العملية . ويشكل التدريب فرصة مثالية لتعزيز ثقة الطالب بنفسه ، وتكوين تصور مبدئي عن الاتجاه الأكاديمي المناسب له ، وتهيئته لدخول عالم الوظائف والأعمال ، والتزود بكمية من المعارف المهنية ، والتعرف على بيئة العمل بطريقة واقعية .
وفي هذا الشأن أكد سعادة الدكتور طارق سلطان بن خادم _ عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة ، رئيس دائرة الموارد البشرية _ حرص الدائرة على تنفيذ برنامج التدريب الصيفي الذي يعنى بالنشء . مشيراً إلى الدور الكبير التنموي لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم إمارة الشارقة _ حفظه الله _ في الاهتمام بالناشئة والشباب . وحرص سموه على تبني ودعم كافة المبادرات والتوجهات المعنية بهذه الشريحة المجتمعية الهامة .
وأشار إلى أن برنامج التدريب الصيفي الذي تتبناه الدائرة سنوياً يأتي وفق رؤيتها في دعم ورعاية الكوادر الإماراتية الشابة ؛ وترجمة سياستها الساعية لتوطين الكفاءات وتفعيل دورها القيادي في الدولة .
وأضاف أن البرنامج يركز على إكساب الطلبة المهارات والخبرات التي تمكنهم من تحديد أهدافهم وأولوياتهم في الحياة العملية ، وفي المرحلة التي تلي فترة الدراسة. كما يساعدهم في التعرف على بيئة العمل بواقعية عبر ممارسة الحياة المهنية للموظف والاطلاع على مهام العمل في القطاع الحكومي .
وثمن دور الشركاء من الجهات والمؤسسات الحكومية بالإمارة التي تدعم البرنامج وتعزز مخرجاته ، وتسهم بدورها  في تأهيل الكوادر الوطنية التي ستلبي احتياجات سوق العمل المستقبلية .